الجمعة - 24 أكتوبر 2014

اخبار اوكرانيا: بوتين يقر بشرعية سلطات القرم

اخبار اوكرانيا: بوتين يقر بشرعية سلطات القرم
التاريخ: : 10-03-2014 الساعة : 01:39
الكاتب: Mohamed Hamed
المصدر : الجزيرة + وكالات

بوتين وميركل

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه يريد التوصل لحل دبلوماسي للأزمة الأوكرانية، غير أنه أكد أن سلطات شبه جزيرة القرم شرعية على عكس ما تعتقد الدول الغربية التي تواصل جهودها لاحتواء الأزمة المتفاقمة مع اقتراب موعد الاستفتاء حول انضمام القرم لروسيا.

وذكرت رئاسة الحكومة البريطانية أمس الأحد أن بوتين أبلغ رئيس الوزراء ديفد كاميرون خلال اتصال هاتفي برغبته في التوصل إلى حل دبلوماسي لأزمة أوكرانيا، وأكد أن استقرار هذا البلد من مصلحة الجميع.

ووفقا لذات المصدر، فإن بوتين سيناقش اليوم الاثنين مع وزير خارجيته سيرغي لافروف اقتراح إنشاء مجموعة اتصال دولية بخصوص هذه الأزمة.

وفي مقابل خطاب التهدئة الذي تبناه الرئيس الروسي مع كاميرون، أكد بوتين في مكالمة هاتفية مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن السلطة في شبه جزيرة القرم جنوبي أوكرانيا شرعية.

وأوضح الرئيس الروسي أن الإجراءات التي اتخذتها تلك السلطات تستند إلى معايير القانون الدولي، في إشارة إلى الاستفتاء على مصير شبه الجزيرة.

وفي المقابل، قالت المستشارة الألمانية إن الاستفتاء المقرر في شبه الجزيرة غير شرعي، ويتنافى مع الدستور الأوكراني والقانون الدولي.

من جانبه، أبلغ الرئيس الصيني جي جين بينغ نظيره الأميركي باراك أوباما والمستشارة الألمانية أنه يتعين على كل الأطراف العمل بهدوء والتزام ضبط النفس في الأزمة الأوكرانية لتجنب التصعيد، ودعا إلى حل سياسي.

وأعلن البيت الأبيض الأميركي أن أوباما سيلتقي الأربعاء رئيس وزراء أوكرانيا أرسيني ياتسينيوك للتعبير عن تأييد واشنطن للسيادة الأوكرانية.

وأعلنت فرنسا أن الرئيس فرانسوا هولاند اتفق مع نظيره الأميركي -خلال اتصال هاتفي- على اتخاذ إجراءات جديدة في حال عدم تحقيق تقدم نحو حل الأزمة الأوكرانية.

وطالب الرئيسان بسحب روسيا لقواتها التي أرسلتها إلى القرم الشهر الماضي، وعلى ضرورة القيام بكل ما هو ممكن لنشر مراقبين دوليين في أوكرانيا.

من جهة ثانية، قال رئيس الوزراء الأوكراني إن بلاده لن تفرط في سنتيمتر واحد من ترابها. وأوضح أن الرئيس الروسي يعرف ذلك، وأن أوكرانيا بلد مسالم وسيسعى لحل الأزمة بالطرق الدبلوماسية.

وفي القرم، دعا رئيس وزراء شبه الجزيرة سيرغي أكسيونوف سكان مدينة أوديسا جنوبي أوكرانيا إلى تشكيل مجموعات للدفاع الذاتي، كما دعا سكانها لأن يحذوا حذو شبه جزيرة القرم، وقال إن شبه جزيرة القرم مستعدة لتقديم المساعدة لسكان أوديسا عند الضرورة.

وفي خطوة جديدة باتجاه فك الارتباط بكييف، قررت سلطات القرم وقف بث كافة القنوات التلفزيونية الأوكرانية وبث القنوات الروسية الرئيسية بدلا منها.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن وزير الإعلام بحكومة القرم دميتري بولونسكي قوله إن السلطات قررت وقف بث القنوات الأوكرانية لأسباب قانونية وأخلاقية، وأوضح أن المجلس الأعلى للقرم (البرلمان) قرر الانضمام لروسيا الاتحادية ومن المتوقع تأكيد ذلك في استفتاء الأحد المقبل، وبالتالي فإن القوانين الأوكرانية لم تعد سارية المفعول في القرم.

من جانبهم، نظم سكان مدينة لوغانسك شرقي أوكرانيا مظاهرة منددة بسلطة كييف شارك فيها نحو ثلاثة آلاف شخص. وقد تمكن الناشطون من السيطرة على مبنى المحافظة وقاموا بإقالة المحافظ الذي عينته كييف، كما طالب المحتجون بإجراء استفتاء بشأن تحويل أوكرانيا إلى فدرالية ومنح الروسية صفة اللغة الرسمية الثانية في البلاد.


  • تعليقات الفيس بوك
  • أحدث المواضيع
  • مواضيع مميزة
تابعنا على موقع الفيس بوك
...