المصدر : sputniknews

اسباب اجتماع وزير النقل والطرق السوداني والمواصلات والاتصالات القطري



أقدم كل وزير النقل والطرق السوداني والمواصلات والاتصالات القطري، على تنفيذ مذكرة التفاهم التي نجحت في توقيعها شركة "موانئ قطر" مع هيئة الموانئ البحرية لتطوير ميناء سواكن.

بينما ناقش الوزير القطري، جاسم بن سيف السليطي، مع الوزير السوداني مكاوي محمد عوض، اثناء لقاء في العاصمة القطرية، الدوحة، إنشاء البنية التحتية الخاصة بالميناء بما يعزز عملياته التشغيلية ليصبح البوابة التجارية الرئيسية في المنطقة، وفقا لشبكة الشروق السودانية.

بينما ناقش الطرفان تطوير تجارة العبور لدول الجوار وتنمية التجارة بالمنطقة الحرة بميناء سواكن. وتطرق اللقاء لمناقشة الفرص الاستثمارية بين البلدين الشقيقين في مجالات النقل المختلفة الموانئ والطيران والملاحة البحرية.

وأوضح د عوض أن تطوير ميناء سواكن يعتبر مشروعا استراتيجيا ليس للسودان فقط وإنما للمنطقة ككل، مشيدا بمواقف دولة قطر تجاه السودان.

من جانبه، تقدم جاسم بن سيف السليطي بالشكر للحكومة السودانية على التعاون غير المحدود والتسهيلات الكبيرة التي قدمتها في تنفيذ المرحلة الأولى من تطوير ميناء سواكن، مؤكدا متانة العلاقات الثنائية بين قطر والسودان.

وكانت السلطات السودانية أكدت ، في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أنها اتفقت مع الدوحة على إنشاء أكبر ميناء للحاويات على ساحل البحر الأحمر.

وأكد وزيرالنقل السوداني المهندس مكاوي محمد عوض، أن العمل مع القطريين بدأ في العام 2016 لإنشاء ميناء في سواكن.

 


قد يعجبك أيضاً